Scroll To Top

تطبيق "واتساب" يُوضح بخصوص "سياسة الخصوصية الجديدة"

أحدث جدلا واسعا

المشاهدات : 3036
0
آخر تحديث : 21:31 | 2021-01-13
الكاتب : خ.م

واتساب

البلاد - م.خ -  رد تطبيق التراسل الفوري "واتساب" عبر موقعه الإلكتروني، على الإنتقادات التي طالته عقب سياسة الخصوصية التي أعلن عنها خلال وقت سابق، بمشاركة بيانات المستخدمين مع "الفيسبوك"، حيث قام بتوضيح العديد من النقاط التي أثارت تساؤلات المستخدمين.

وأوضح "واتساب" أنه و"فيسبوك"، لن يكونا قادرين على قراءة الرسائل الخاصة بالمستخدمين أو الاطلاع على فحوى مكالماتهم التي تتم من خلال التطبيق، مشيرا بأن الرسائل الخاصة بالتطبيق مشفرة بأسلوب "الطرفين"، أي تحويل رسالة إلى رسالة سرية من قبل مرسلها الأصلي، وفك تشفيرها فقط من قبل المستقبل النهائي المقصود.

وشدّدت "واتساب" على التأكيد بأنها لا تحتفظ بسجلات المستخدمين الذين يرسلون الرسائل أو يستخدمون ميزة الاتصال بالتطبيق، ويعتبر في منشوره أن تخزين مثل تلك البيانات يمثل "خطرا على الخصوصية والأمان"، كما نفى ذات المصدر، مشاركة مواقع المستخدمين مع "فيسبوك"، مشددا على أن هذه الميزة تخضع للتشفير أيضا، بمعنى عدم قدرة أي شخص على معرفة مكان المستخدم إلا من يتم مشاركته بهذه المعلومة.

كما أوضح "واتساب" بخصوص خصوصيات جهات الإتصال، مؤكدا أنه عندما يمنح المستخدم إذنا للتطبيق بمشاركة جهات الاتصال المحفوظة في سجل الاتصالات، فإنه لا تتم مشاركتها مع "الفيسبوك"، إذ أن الهدف من هذه الصلاحية يتمثل في جعل المراسلات تتم بشكل أسرع وبموثوقية أعلى. وفيما يخص "خصوصية المجموعات"، فإن "واتساب" يستخدم عضوية المجموعات لتسليم الرسائل بدقة وحماية الخدمة من البريد العشوائي والإعلاني المزعج، موضحا أنه لا يُشارك تلك البيانات مع "فيسبوك" لأغراض إعلانية.

وتسبب التحديث الجديد لسياسة الخصوصية التي أعلن عنها "واتساب" خلال شهر جانفي الجاري، لمستخدميه وضرورة الموافقة عليها أو تعريض حسابهم للحذف بداية من 8 فيفري المقبل، في قيام الكثير منهم بحذف التطبيق والتوجه نحو استخدام تطبيقات أخرى على غرار "سيغنال" و"تيليغرام".

كلمات دلالية : واتساب الخصوصية
لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 0 و 7 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

أعمدة البلاد