Scroll To Top

خسائر "فادحة" تلاحق منتجي التمور في الجزائر

استنجدوا بوزيري الفلاحة والتجارة لإيجاد حل لهم

المشاهدات : 25391
0
آخر تحديث : 22:06 | 2020-09-29
الكاتب : حليمة هلالي

تمور

البلاد - حليمة هلالي - راسل منتجو ومصدرو التمور بولاية بسكرة وزير التجارة والفلاحة بعدما لحقت بهم خسائر بالملايير خلال هذا الموسم، بسبب وباء كورونا كوفيد 19، وتوقيف عمليات البيع والتصدير، داعيين، الحكومة، إلى ضرورة التدخل للنظر في هذا الملف العالق، خاصة وأن موسم الجني على الأبواب.  

في السياق، رفع منتجو التمور بولاية بسكرة، مراسلة إلى رئيس المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف، مصطفى روبايين، تحوز “البلاد” على نسخة منها، طالبوه من خلالها بالتدخل العاجل لفائدة تجار ومصدري التمور. وأوضح المعنيون في مراسلتهم أنهم يعانون من هذا الانشغال العاجل المتمثل في الوضعية الكارثية التي آلت إليها فئة تجار ومصدري التمور بولاية بسكرة وضواحيها”.

وأضاف المعنيون “في السنة الماضية 2019 تم شراء المنتوج ليصطدم التجار بغلق الأسواق جراء أزمة كورونا كوفيد 19، مما اضطرهم لتخزينه بغرف التبريد ليأتي الموسم الجديد 2020 فيواجه الفلاح بدوره مصير التجار أنفسهم، خسائر فادحة كون التجار عاجزين ومتخوفين من شراء منتوج موسم 2020”.

وطالب المعنيون ـ حسب المصدر ذاته - “بإعادة فتح الأسواق المحلية وتكفل الدولة بتخزين المنتوج لتغطية عجز الفلاحين والتجار، والبحث عن أسواق خارجية جديدة باستطاعتها احتواء المنتوج وتعويض خسائر الفلاحين”، مشيرا إلى أن “المنتجين قاموا بمراسلة رئيس المكتب الولائي لولاية بسكرة، لطلب تدخل عاجل لرئيس المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف”. 

وفي رده حول هذا الانشغال، أكد مصطفى روباين، رئيس المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرفيين، أن منظمته وصلتها خلال الأيام الأخيرة عددا من الشكاوى من طرف منتجي التمور بولاية بسكرة،مضيفا أن مصالحه قامت بدراسة هذه الشكاوى ومنها تدخلنا لدى وزارة التجارة ووزارة الفلاحة، حيث وجدنا نية للتدخل السريع لإيجاد حل لهذه الفئة من الفلاحين، خاصة فيما يتعلق بفتح أسواق التمور وتسهيل عملية تسويقها في الولايات وفتح المجال للتصدير مع تقديم كل التسهيلات لهم”.

وأضاف روبايين في هذا السياق، “أن مصالحه وجهت طلب تدخل لكل من وزير الفلاحة والتنمية الريفية ووزير التجارة”، كاشفا عن زيارة ستقوده لولاية بسكرة يوم السبت المقبل للاطلاع عن كثب وسماع كل انشغالات ومشاكل المنتجين في هذه الشعبة”. في السياق ذاته، أكد روبايين، أن لجنة وطنية لمتابعة الوضع ستشرف على سماع انشغالات المنتجين بالولاية وسماع مشاكل الفلاحين مباشرة، ومنها رفع تقرير مفصل عاجل لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، والوزير الأول، عبد العزيز جراد، للنظر في هذا المشكل الذي يعاني منه المنتجون.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 7 و 9 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

أعمدة البلاد